عدد سكان كندا






محتويات كندا كندا إحدى الدول الواقعة في أمريكا الشماليّة، وهي تضمّ ثلاثة أقاليم وعشر مقاطعات، وتقع
في الجهة الشماليّة من قارة أمريكا الشمالية، وتمتد جغرافياً من المحيط الأطلسيّ في الجهة الشرقيّة
إلى المحيط الهادئ في الجهة الغربيّة، كما تمتدّ أيضاً إلى الجهة الشماليّة من المحيط المتجمّد
الشماليّ، وهي تحتلّ المرتبة الثانية في العالم من حيث مساحة أراضيها الكليّة، ولها حدود مشتركة
مع الولايات المتحدة الأمريكيّة من الجهة الجنوبيّة والجهة الشماليّة الغربيّة. عدد سكان كندا يبلغ عدد سكان كندا
حوالي خمسة وثلاثون ميلون نسمة، وينبغي التنويه إلى أنّ خُمس هذه النسبة هم من المهاجرين. اقتصاد
كندا تعتبر دولة كندا إحدى أغنى الدول في العالم، إذ يرتفع دخل الفرد فيها على معدله
الطبيعيّ، كما أنها أيضاً واحدة من أعضاء منظمة التنمية الاقتصادية والتعاون ومجموعة التعاون، إضافة لذلك
فهي تقع ضمن قائمة أفضل عشر بلدان ودول تجارية، ولا بدّ من القول أنّ كندا
تشتهر بالعديد من الصناعات، ومنها: النفط، وقطع الأشجار، والملاحة الجوية، والسيارات، كما أنّها تورّد العديد
من المنتجات الزراعية مثل: الكانولا، والقمح، هذا عدا عن غناها بالموارد الطبيعيّة، ونذكر منها: النيكل،
والذهب، والألمنيوم، والرصاص. أقاليم ومقاطعات كندا تتألّف كندا من ثلاثة أقاليم وعشر مقاطعات، ويمكن توزيع ذلك إلى
مناطق وهي: كندا الأطلسي، وكندا الغربية، وكندا الوسطى، وكندا الشمالية، والتي تربط كندا مع كندا
الأطلسي وكندا الوسطى معاً، وتملك مقاطعات كندا حكماً ذاتياً بشكل أكبر وأوسع من أقاليمها، وتعد
المقاطعات هي المسؤول الأساسي عن غالبية البرامج الاجتماعية لكندا مثل: الرعاية الاجتماعية، والرعاية الصحية، والتعليم،
كما أنها تملك إيرادات تفوق إيرادات الحكومة الاتحادية. أهم الأماكن السياحية في كندا ميناء مونتريال القديم: يعتبر
هذا الميناء مركزاً تاريخياً لمنطقة مونتريال، كما أنّه كان مركزاً اقتصادياً مهماً لقارة أمريكا الشمالية
سابقاً، ولكن سبب التراجع الذي طرأ على الأنشطة البحرية باتخاذ الحكومة الكندية قراراً بترميم
المنطقة، ولا بدّ من القول أنّه يمثّل اليوم الواجهة السياحيّة والفنيّة الكبرى لكندا، والتي تعجّ
بالقوارب الجميلة والمباني الخلابة. حديقة جاسبر الوطنية: تقع هذه الحديقة في منطقة ألبرتا كندا جاسبر، وتمتاز
هذه الحديقة بمناظرها الخلابة الطبيعيّة، حيث تضمّ الشلالات، والبحيرات، والوديان، والجبال، والأنهار الجليديّة، فتشمل أثاباسكا
الجليدية، وبحيرة بيراميد، ولعلّ هذا جعل منها منطقة سياحيّة يفد إليها الكثير من السيّاح سواء
من داخل كندا أو من خارجها. برج(CN): يعتبر هذا البرج أطول بناء على مستوى العالم، حيث
يبلغ ارتفاعه حوالي يبلغ البرج 553م، كما يعتبر رمزاً مهماً لمدينة تورونتو، وقد تمّ
بناؤه في عام 1976م. شلالات نياجرا: تقع هذه الشلالات في مقاطعة أو محافظة أونتاريو، وتمتد جغرافياً
من البحيرات الكبرى وصولاً إلى خليج هدسون، وهي تعتبر منطقة سياحية جذابة تستقطب الكثير من
الزوار والسيّاح سنوياً، فيقبلون عليها لمشاهدة المنصات، والحدائق، وأبراج المراقبة. مركز هاربورفرونت: يعتبر هذا المركز الوجهة
البحرية في مدينة تورونتو، وهو يتألف من عشرة أفدنة تمتاز بجمالها الخلاب، إضافة لذلك فهو
يضمّ العديد من النشاطات الجذابة والممتعة، والتي أبرزها التزلّج على الجليد، كما يسمح للزوار بالتمتع
بمشاهدة السفن الكبيرة، والممرّ الكبير الموجود فيه.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده