لماذا سميت جزر الكناري بهذا الإسم






محتويات تسمية جزر الكناري يعتقد البعض بأن جزر ( بالإنجليزية: Canary Islands) قد سمّيت بهذا
الاسم نسبة للطيور الصّفراء المعروفة باسم الكناري، ولكن اسمها يعود إلى مصطلح لاتينيّ هو إنسولا
كاناريا "Insula Canaria"، والذي يعني جزيرة الكلاب، وكان الرومان القدماء أول من أطلق عليها هذا
الاسم، ويعتقد بعض المؤرخين بأنّ الاسم جاء من حقيقة أنّ السّكّان الأصليين للجزر، كانوا يعبدون
الكلاب، وهذه الكلاب الكبيرة (Canes) التي كانت تعيش على هذه الجزر كانت السبب في اسمها
هذا. جزر الكناري تعد جزر الكناري أرخبيلاً يقع قبالة ساحل أفريقيا، وهي المخاريط المتبقية من البراكين المنقرضة
منذ فترة طويلة، وبعضها شديد الانحدار، وتتكوّن جزر الكناري من سبع جزر كبيرة، والعديد من
الجزر الصغيرة الأخرى، وتعتبر جزيرة تينيريفي (بالإنجليزية: Tenerife) أكبر جزيرة داخل الأرخبيل، وجزيرة فويرتيفنتورا (بالإنجليزية:
Fuerteventura) ثاني أكبر جزيرة فيه، وتقع جزر الكناري في المحيط الأطلسي، حيث تبعد أول
جزيرة حوالي 108 كم عن الجزء الشمال الغربي من أراضي قارة أفريقيا، وتنقسم إلى جزئين
أو مجموعتين رئيسيتين هما: الجزء الغربي، والجزء الشّرقي، ويضمّ الجزء الغربي العديد من الجزر مثل:
غران كناريا، وجزر الفارو، وغيرها، بينما يضمّ الجزء الشّرقي كل من: لانزاروت، وفويرتيفنتورا، ويعود ظهور
هذه الجزر إلى الانفجارات البركانية التي حدثت في المنطقة قبل ملايين السنين، ويتجاوز ارتفاع الجزر
الغربية جميعها 1200م، وتشكّل قمة تيد في تينيريفي أكبر ارتفاع في إسبانيا، وهي ترتفع 3,718م. مناخ
جزر الكناري تمتلك الكناري مناخاً شبه استوائي، ودرجات الحرارة فيها دافئة، وتظهر تبايناً موسميّاً قليلاً؛
فعلى سبيل المثال يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة في مدينة لاس بالماس (بالإنجليزية: Las Palmas) بعد
الظهر في شهر آب حوالي 26 درجة مئوية، بينما تنخفض ​​في كانون الثاني إلى حوالي
21 درجة مئوية، أما هطول الأمطار السّنويّ الذي يتركز في شهري تشرين الثاني وكانون الأول،
فهو منخفض، ونادراً ما يتجاوز 250 ملم، ما عدا على الجانب الشمالي الشرقي من الجزر،
فقد تصل كمية الأمطار إلى 750 ملم. المراجع , www.wonderopolis.org, Retrieved 24-2-2018. Edited. , www.worldatlas.com, Retrieved
24-2-2018. Edited. , www.worldatlas.com, Retrieved 24-2-2018. Edited. ^ Vicente Rodriguez, ، www.britannica.com, Retrieved 24-2-2018.
Edited.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده