كم عدد فقرات العمود الفقري للثعبان






محتويات الثعبان يعرف الثعبان على أنّه حيوان زاحف من فصيلة الحرشفيات ذات الدم البارد، له جسم
متطاول تغطيه الحراشف دون الأطراف، ويعتبر الثعبان من آكلات اللحوم التي تعيش في معظم أجزاء
الكرة الأرضية ما عدا قارة أنتاركتيكا، وهناك 27000 نوع معروف من الثعابين، كما توجد الثعابين
بعدة أشكال وأحجام، ومنها الثعابين السامة والثعابين غير السامة. وصف عام للثعابين يتميز الثعبان بقدرته على سلخ
الغطاء القشري الذي يغطي جسمه بشكل كامل بين الحين والأخر، أما الهيكل العظمي للثعابين فعادةً
ما يتكون من الجمجمة والعمود الفقري، مع وجود بقايا للحوض والأطراف لدى بعض الأنواع القليلة
جداً من الثعابين، وتتميز الجمجمة بجمعها بين الصلابة والمرونة حيث يحمي الدماغ غطاء عظمي قوي
يتمتع بمرونة عالية، كما يتكون الفك السفلي من أربطة تتميز بمرونتها لتسمح للفك بالتمدد عند
ابتلاع فريسته. عدد فقرات العمود الفقري للثعبان يتكون العمود الفقري للثعبان من فقرات كثيرة بحيث لا تقل
عن 200 فقرة وليست أكثر عن 400 فقرة، وتشكل 20% من مجموع الفقرات ذيل الثعبان،
وترتبط فقرات العمود الفقري ببعضها جيداً، كما تحتوي كلّ فقرة على برز يساعد على زيادة
قوة العضلات عند التحرك. حواس الثعبان تتباين درجة قوة النظر لدى الثعابين، فبعض الثعابين تعاني من ضعف
الرؤية والبعض الآخر حاد الرؤية، كما لا تمتلك الثعابين أي جفون وبالتالي لا تستطيع إغلاق
أعينها، لهذا تعتبر حاسة الشم هي الحاسة الأساسية لدى الثعابين التي تعتمد عليها من أجل
التحرك واكتشاف البيئة المحيطة، كما تعتمد على ألسنتها للتذوق والشم معاً، فعند خروج الثعبان لصيد
الفرائس يخرج لسانه ليلتقط الروائح المحيطة به ومعرفة مكان الفريسة، اما فيما يتعلق بحاسة السمع
فلا يوجد للثعابين آذان خارجية إنما آذان داخلية تمكنه من سماع الأصوات عن طريق التصاق
بطنه بالأرض. تكاثر الثعبان يطلق على أنثى الثعبان اسم الأفعى، أما الذكر فيسمى بالأفعوان، وتتكاثر الثعابين بشكل
عام خلال فصل الربيع وفصل الصيف، حيث تقوم الأنثى بإفراز فيرومونات أنثوية تعمل على
جذب الذكور للتزاوج، ويتم بعدها تخصيبها تخصيباً داخلياً من قبل الذكر، وبعد ذلك هناك أنواع
من الأفاعي التي تضع البيوض في مكان أمن لتفقس بعد شهر أو شهرين من التزاوج،
والبعض الأخر تحمل بيوضها في جسمها وتتم عملية الولادة بعد أن تفقص البويضات. تغذية الثعبان تعتبر الثعابين
من الحيوانات اللاحمة التي تتغذى على الكثير من الفرائس، فصغار الثعابين تتغذى على الحشرات، أما
الثعابين الكبيرة فتفترس الفئران والأرانب والطيور، وتتغذى الثعابين الضخمة على الحيوانات الكبيرة الحجم مثل الخنازير. لدغة
الثعبان تعتبر معظم الثعابين غير سامة، فلا يوجد إلا 400 نوع سام فقط، وتلدغ الثعابين ضحاياها
بغرز الأنياب السامة وتطلق مادة السم داخل دم الفريسة، وهناك بعض الثعابين التي تعض ولا
تلدغ، ويتكون سم الثعابين من مواد بروتينية وأخرى معدنية، تؤدي إلى شلل الضحية التي تعتبر
الخطوة الأولى لمرحلة الهضم للثعبان، وهناك بعض السموم التي تسبب الاختناق أو النزيف الداخلي ثمّ
موت الضحية.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده