كيف أعتني بسمك الزينة






محتويات كيفية الاعتناء بأسماك الزينة اختيار نوع السمك يجب التعرف أولاً إلى أنواع سمك الزينة، حيث يوجد
العديد من الأنواع وكلّ نوعٍ له طريقته في الاعتناء به، ومن طرق الاختيار ما يأتي:
اختيار السمك الذي لا يحتاج للكثير من العناية في البداية لكي تتعلم العناية به بسهولة.
إذا فضلت اختيار عدّة فيجب أن تحرص على أن تكون صفاتها متقاربةً من بعضها
البعض من حيث طريقة الاعتناء بها. التأكد من أنّ السمك الذي اخترت الاعتناء به
سليم من أمراض السمك المختلفة كي لا يمرض . عدم وضع الكثير من الأسماك
في نفس الحوض كي تستطيع الاعتناء بها بشكلٍ أفضل، وحتّى تتمكن الأسماك من الاندماج مع
بعضها البعض. القراءة والتعرف على أسماك الزينة، والسؤال للحصول على المشورة للمساعدة في اختيار أفضل الأسماك. الاهتمام
بالحوض هناك عدّة أمورٍ يجب مراعاتها عند الاهتمام بحوض الأسماك، ومنها ما يأتي: الحفاظ على أحواض
والاهتمام والتنظيم الدقيق لمياه ودرجة الحرارة، والضوء، والغذاء، والأكسجين، والاهتمام بالمتطلبات الضرورية للأنواع الخاصة بالأسماك. استخدام
النباتات المائية الخضراء في الأحواض، وذلك لضرورة عملية التمثيل الضوئي لتوفير الأكسجين. توفير بعض الرخويات، مثل:
القواقع وبلح البحر، من أجل تنظيف النفايات المتبقية في الحوض. نصائح للحفاظ على أسماك الزينة إجراء اختبار
للبيئة المحيطة يجب إجراء اختبارات الأمونيا، والنترات، والنتريت، ودرجة الحموضة لمياه الحوض قبل إدخال السمك إلى
الحوض، فمن الناحية المثالية يجب قراءة الرقم صفر لجميع هذه العناصر باستثناء الرقم الهيدروجيني، للحفاظ
على حياة الأسماك. درجة الحرارة يجب التأكد من أنّ درجة الحرارة في الحوض ملائمة لنوع الأسماك الموجودة
فيه، فمثلاً: المياه العذبة غالباً: 21-27 درجة مئوية. المياه الباردة غالباً: 13.5-20 درجة مئوية. جهاز التنقية يعتبر جهاز التنقية
(بالإنجليزية: Filtration) قلب أيّ حوض سمك فعن طريقه تصفى المياه، والهواء، فهو مصدر الحياة البيئية
في الحوض، كما يجب تنظيف أجهزة التنقية بانتظام وفقاً لتعليمات الشركة المصنعة. التغذية يُعدّ إطعام الأسماك مرتين
في اليوم كافياً، حيث يكون الطعام مفيداً خلال ثلاث دقائق فقط من وضعه في الحوض،
بعد ذلك فإنّه ينزل للجزء السفلي ويتحلل في الحوض، ممّا يُسبّب بعض المشاكل، مثل: ارتفاع
الفوسفات، والنترات، والطحالب غير الجيدة. تغيير مياه الحوض إنّ تغيير مياه الحوض يُعدّ إجراءً جيداً للأسماك والحوض
معاً، حيث يجب فعله كلّ أسبوعين تقريباً، بكمية قدرها من عشر إلى خمس عشرة بالمئة
من مياه الحوض. المراجع THE EDITORS OF PUBLICATIONS INTERNATIONAL, LTD., ، www.animals.howstuffworks.com, Retrieved 17-2-2018. Edited.
, www.encyclopedia.com, Retrieved 17-2-2018. Edited. ^ TRR (27-2-2018), ، www.thespruce.com, Retrieved
5-3-2018. Edited.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده