ما هي مكونات الخلية الحيوانية






محتويات تعريف الخلية تعدّ الخلية الوحدة الوظيفية والتركيية الأساسية في الحياة، ويُطلق عليها عادة اسم اللبنات
الأساسية للحياة، وهناك نوعان من هما: الخلايا حقيقية النوى، والخلايا بدائية النوى، وبدائيات النواة
هي الكائنات التي تتكون من خلية واحدة، وهي تفتقر إلى العضيات الخلوية المحاطة بغشاء؛ مثل
النواة، والميتوكندريا، وتحتوي الخلايا على أنواع عديدة من العضيات، وبعض هذه العضيات وحيد؛ مثل النواة،
وجهاز غولجي، وبعضها الآخر يتوفر بكميات كبيرة تقارب الآلاف والمئات مثل الميتوكندريا، والبيروكسيسوميسات، والليسوسومات. مكوّنات الخلية
الحيوانية تتكون الخلية الحيوانية النموذجية من المكوّنات الرئيسية التالية: غشاء الخلية يعدّ غشاء الخلية (بالإنجليزية: Cell- Plasma Membrane)
غشاءً رقيقاً، شبه منفذ يحيط بالسيتوبلازم، ويحصر محتويات الخلية داخلها، وهو ينظم عملية الدخول إلى
الخلية والخروج منها، ويتكون هذا الغشاء من طبقة ثنائية من الدهون الفوسفاتية، بالإضافة إلى جزيئات
، والبروتينات التي تنقسم إلى البروتينات الطرفية، والبروتينات التكاملية. النواة يمكن تعريف النواة (بالإنجليزية: Nucleus) بأنّها عبارة
عن تركيب محاط بغشاء يحمل المعلومات الوراثية للخلايا، وتعدّ مركز قيادة الخلية، وهي عبارة عن
عضية كبيرة تخزن الحمض النووي للخلية (DNA)، وتسيطر على جميع أنشطة الخلية؛ مثل والتمثيل
الغذائي، وذلك باستخدام المعلومات للحمض النووي. تضم النواة داخلها تركيباً أصغر يُعرف باسم النوية (بالإنجليزية:
Nucleolus)، والذي يضم الحمض النووي الريبوزي (RNA)، والذي يساعد على نقل أوامر الحمض النووي لبقية
الخلية، ويعمل كنموذج لتصنيع البروتين، ويحتوي غشاء النواة على الثقوب النووية (بالإنجليزية: Nucleopore)، والتي هي
عبارة عن ثقوب صغيرة في الغلاف النووي تسمح للبروتينات والأحماض النووية بالمرور من النواة وإليها،
ويحيط بالنواة غشاء مزدوج التركيب، يُعرف باسم الغشاء أو الغلاف النووي، وهو الذي يفصل الكروماتيدات
عن السيتوبلازم. السيتوبلازم يعدّ السيتوبلازم (بالإنجليزية:Cytoplasm) مادة شبه هلامية تملأ الخلية، وتتكون من ثمانين في المئة من
الماء، وهي مادة شفافة وعديمة اللون، وتسيل عند تحريكها وإثارتها، ويحتوي السيتوبلازم على البروتينات والجزيئات
الهامة والضرورية للخلية؛ حيث يتكون السيتوبلازم من البروتينات، ، والأملاح، والسكريات، والأحماض الأمينية، والينوكليوتيدات، وهو
يحمل جميع العضيات الخلوية. العضيات الخلوية تُعدّ العضيات (بالإنجليزية: Organelles) تراكيب متخصصة في الخلية، والتي تؤدي مهاماً
معينة، وهي محاطة عادة بغشاء من طبقة ثنائية من الدهون، وتمتلك كل من الخلايا حقيقية
النواة، وبدائية النواة عضيات خلوية، ولكن تعدّ العضيات في الخلايا بدائية النواة أكثر بساطة وغير
محاطة بغشاء، ومن أهم عضيات الخلية ما يأتي: المريكزات: (بالإنجليزية: Centrioles) وهي تراكيب أسطوانية الشكل، تنظم
تجميع الأنابيب الدقيقة خلال ، وهي توجد في الخلايا الحيوانية فقط، وتقع خارج نواة الخلية
وبالقرب منها، وهي تتكاثر خلال الطور البيني، قبل بدء الانقسام الفتيلي (المتساوي) والانقسام الاختزالي (المنصف)
في دورة الخلية. الأهداب والأسواط: (بالإنجليزية: Cilia and flagella) وهي مجموعات متخصصة من الأنابيب الدقيقة، التي
تبرز من بعض الخلايا، وتساعد على الحركة الخلوية. الهيكل الخلوي: (بالإنجليزية: Cytoskeleton) وهو عبارة عن مجموعة
من الخيوط والألياف التي توجد في جميع أنحاء سيتوبلازم الخلية حقيقية النوى (التي تحتوي على
نواة)، وينظم الهيكل الخلوي المكوّنات الأخرى للخلية، كما يحافظ على شكل الخلية، وهو المسؤول عن
تحرك الخلية نفسها، وحركة العضيات المختلفة داخلها، وقد تم اكتشاف الخيوط الصغيرة جداً المكوّنة للهيكل
الخلوي بسبب القوة التحليلية الكبيرة للمجهر الالكتروني. الشبكة الإندوبلازمية: (بالإنجليزية: Endoplasmic Reticulum) وهي عضية غشائية تشترك
في جزء من غشائها مع غشاء النواة، ويُعرف جزء من هذه الشبكة باسم الشبكة الإندوبلازمية
الخشنة، وهو يُثبت باستخدام الرايبوسومات، ويشترك في عملية تكوين البروتين، أما الجزء المتبقي منها فيُعرف
باسم الشبكة الإندوبلازمية الناعمة، والذي يساهم في تصنيع الدهون الحيوية. شبكة غولجي أو جهاز غولجي: (بالإنجليزية:
Golgi Complex) وهو الجزء المسؤول عن تصنيع وتخزين بعض المنتجات الخلوية، وهي عبارة عن اجسام
مسطحة وممدودة، ومكدسة بشكل متوازٍ على بعضها، ويحيط بها غشاء واحد، ويتم العثور عليها عادة
قرب النواة، والمهمة الرئيسية لها هي فرز، وتغليف، وتصنيع، وتعديل البروتينات، بالإضافة إلى تشكيل الليسوسومات
و البيروكسيسوميسات. الليسوسومات أو الأجسام الحالة: (بالإنجليزية: Lysosomes) وهي عبارة عن عضيات غشائية مغلقة تحتوي على
مجموعة من الإنزيمات القادرة على تحليل جميع أنواع البوليمرات البيولوجية؛ مثل: البروتينات، والأحماض النووية، والكربوهيدرات،
والدهون، وتعمل الليزوسومات كجهاز هضمي للخلية، والتي تهضم كلاً من المواد المأخوذة من خارج الخلية،
والمكوّنات القديمة في الخلية نفسها، ويمكن تصورها بأنّها تجويفات كروية كثيفة، تختلف عن بعضها في
الحجم والشكل نظراً لاختلاف المواد التي يتم هضمها في الخلية. الأنابيب الدقيقة: (بالإنجليزية: Microtubules) وهي قضبان
مجوفة، تساعد على دعم وتشكيل الخلية. الميتوكندريا: (بالإنجليزية: Mitochondria) وهي مكوّنات الخلية المسؤولة عن توليد الطاقة
لها، وهي عضيات ذات شكل اسطواني، تتواجد في معظم الخلايا حقيقية النوى، وهي مواقع التنفس
الخلوي، والتي تحول الجزيئات مثل إلى جزيئات الطاقة المعروفة باسم أدينوسين ثلاثي الفوسفات (ATP)،
والذي يزود العمليات الخلوية بالطاقة عن طريق كسر روابطه الكيميائية ذات الطاقة المرتفعة، وتتوفر الميتوكندريا
بشكل أكبر في الخلايا التي تتطلب كميات كبيرة من الطاقة للعمل؛ مثل خلايا الكبد والعضلات. بيروكسيسوميس:
(بالإنجليزية: Peroxisomes) وهي الإنزيمات التي تحتوي على التركيبات التي تساعد على إزالة سموم الكحول، وتشكيل
الأحماض الصفراء، وكسر الدهون، ويتم العثور عليها في خلايا والكلى. الريبوسومات: (بالإنجليزية: Ribosomes) وهي مصانع
البروتين في الخلية، وتتكون من وحدتين فرعيتين، وتتواجد إما عائمة بحريَّة في سيتوبلازم ، أو
كجزء راسخ من الشبكة الإندوبلازمية، وباستخدام النماذج والتعليمات التي يوفرها النوعان المختلفان من الحمض النووي
الريبوزي، تركب الريبوسومات مجموعة متنوعة من الضرورية لبقاء الخلية. المراجع ^
، www.tutorvista.com، Retrieved 2-1-2018. Edited. ^
Regina Bailey (12-10-2017)، ، www.thoughtco.com، Retrieved 30-12-2017. Edited. Derrick Arrington، ، www.study.com، Retrieved 30-12-2017.
Edited. ^ Melissa Petruzzello ، ، www.britannica.com، Retrieved 30-12-2017. Edited. ،
www.tutorvista.com، Retrieved 30-12-2017. Edited. Regina Bailey (8-3-2017)، ، www.thoughtco.com، Retrieved 2-1-2018. Edited. The Editors of
Encyclopædia Britannica، ، www.britannica.com، Retrieved 2-1-2018. Edited. ، www.ncbi.nlm.nih.gov، Retrieved 2-1-2018. Edited.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده