معلومات عن سعد زغلول






محتويات سعد زغلول سعد زغلول هو زعيم مصري بارز وقائد لثورة مصرية عُرفت باسم ثورة
1919م، ويُصنّف على أنّه من أهم الزعماء المصريين التاريخيين، وولد سعد عام 1858م في قرية
إبيأنة التابعة لمركز فوة سابقاً، وقد كان والده رئيس مشيخة القرية، وقد توفي عندما كان
عمر سعد خمس سنوات، فنشأ يتيماً مع أخيه أحمد زغلول، وقد شغل هذا الزعيم العديد
من المناصب البارزة لعلّ أهمها منصب رئاسة الوزراء، ومنصب رئيس مجلس الأمة. معلومات عن سعد زغلول حياة
سعد زغلول تلقى سعد زغلول تعليمه في الكتاب، وفيما بعد التحق بالأزهر عام 1873م، حيث تلقّى
تعليمه يد كلٍ من السيد جمال الدين الأفغاني، والشيخ محمد عبده، وفيما بعد عمل في
جريدة الوقائع المصرية، ثمّ شغل منصب معاون في وزارة الداخلية، إلا أنّه فُصل منها فيما
بعد؛ نظراً لمشاركته في ثورة عرابي، ثمّ عمل في مجال المحاماة، إلا أنّه سرعان ما
تم القبض عليه عام 1883م تحت تهمة الاشتراك في التنظيم الوطني المعروف باسم جمعية الانتقام. حياة
سعد زغلول بعد سجنه خرج سعد زغلول من السجن ليعمل مرة أخرى في المحاماة، وقد انضم
إلى دائرة أصدقاء الإنجليز بمساعدة من الأميرة نازلي من أجل تعلّم اللغة الإنجليزية، وقد تعلّم
اللغة الفرنسية ايضاً، ويشار إلى أنّه تزوج من ابنة مصطفى فهمى باشا الذي كان يشغل
منصب رئيس وزراء مصر في ذلك الوقت، وقد تم تعيينة وكيلاً للنيابة في مصر، ثم
أصبح رئيساً للنياية وحاز على رتبة الباكوية، ثمّ شغل منصب نائب قاضٍ عام 1892م. نال سعد
زغلول شهادة الليسانس في الحقوق عام 1897م، وانضم سعد إلى الجناح السياسى لفئة المنار التي
كانت تحتوي على مجموعة من الأزهريين والأدباء، والسياسيين، وكذلك المصلحين الاجتماعيين، ثمّ اشترك في الحملة
العامة التي هدفت إلى إنشاء الجامعة المصرية، وقد كان أول من دافع عن كتاب قاسم
أمين المعروف بإسم تحرير المرأة، ثمّ وفي عام 1906م عُيّن ناظراً للمعارف، ثم ناظراً للحقانية،
وقد كان سعد من أبرز المساهمين في إنشاء الجامعة المصرية جنباً إلى جنب كلٍ من
محمد عبده، ومحمد فريد، وبعد الحرب العالمية الأولى ترأس المعارضة في الجمعية التشريعية التي شكلت
جماعة الوفد التي طالبت باستقلال مصر وإلغاء الحماية المفروضة عليها. إسهامات سعد زغلول توفي سعد زغلول في
الثالث والعشرين من أغسطس من عام 1927م، وشيّد ضريح له مكان وفاته عام 1931م؛ تخليداً
لذكرى زعيم الأمة الذي قاوم الاحتلال الانجليزي من خلال ثورة 1919م.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده