ما عدد أسنان الإنسان






محتويات الأسنان تعد أصلب أنواع الأنسجة الموجودة في جسم الإنسان، وتتكون الأسنان من عدد من
الأجزاء أو الطبقات هي كالآتي: المينا (بالإنجليزية: Enamel): وهي الطبقة البيضاء الخارجية التي تغطي الأسنان، وتعد
هذه الطبقة أصلب طبقات السن، وهي في مُجملها تتكون من فوسفات الكالسيوم (بالإنجليزية: Calcium phosphate)
الذي يُعدّ معدناً صلباً، وتغطي مينا الأسنان تاج السن، وتقوم بحماية أكثر الطبقات حساسيةً في
السن. العاج (بالإنجليزية: Dentin): وهي طبقة تلي طبقة المينا، وتشكل معظم مادة السن، وهي طبقةٌ صلبةٌ
ولكن ليست بصلابة طبقة المينا، وتحتوي هذه الطبقة على شعيراتٍ دقيقةٍ، وفي حال تعرضت مينا
الأسنان للأذى فإن الحرارة والبرودة تنتقل عن طريق هذه الشعيرات مسببةً شعور الشخص . اللب (بالإنجليزية:
Pulp): وهو النسيج الرخو الموجود في مركز السن، ويحتوي على الأوعية الدموية والأعصاب الواصلة للسن،
وتعمل الأوعية الدموية على المحافظة على حيوية السن، بينما تقوم الأعصاب بنقل الرسائل إلى الدماغ. الملاط
(بالإنجليزية: Cementum): وهي الطبقة التي تغطي ، وتقوم على ربط جذر السن بعظم الفك واللثة. عدد
أسنان الإنسان العادي يمتلك كل شخص نوعين من الأسنان في حياته، هما أو المؤقتة ،
حيث تتكون عند الطفل قبل الولادة، لكنها لا تظهر إلا في الفترة العمرية الممتدة
من الشهر السادس إلى الثاني عشر، ويكتمل ظهورها عند بلوغ الطفل السنة الثالثة من العمر،
ليبلغ عدد الأسنان اللبنيّة 20 سناً مؤقتاً، منها 10 في الفك العلوي و10 أخرى في
الفك السفلي، وتنقسم الأسنان اللبنيّة إلى الآتي: أربعة قواطع مركزية. أربعة قواطع جانبية. أربعة أنياب.
أربعة أضراس أولية. أربعة أضراس ثانوية. أما الأسنان الدائمة فيكتمل ظهورها عندما يفقد الشخص كل أسنانه
اللبنيّة في الفترة العمرية ما بين 12-14 سنةً، ويبلغ عدد الأسنان الدائمة 32 سناً، أي
أنّ عددها يزيد عن عدد الأسنان اللبنيّة بــ12 سناً، ومن بين هذه الأسنان أربعة أضراس
عقل تتأخر عن باقي الأسنان الدائمة في الظهور، لتبدأ بالظهور في الفترة العمرية ما بين
17-21 سنةً، أي أنه في عمر 13 سنةً يكتمل ظهور 28 سناً من الأسنان الدائمة،
وأول ما يبدأ بالظهور من الأسنان الدائمة هو الأضراس الأولية، حيث تظهر في الفترة ما
بين 6-7 سنواتٍ، وتُقسم الأسنان الدائمة إلى ما يأتي: أربعة قواطع مركزية. اربعة قواطع جانبية.
أربعة أنياب. أربعة ضواحك أولية. أربعة ضواحك ثانوية. أربعة أضراس أولية. أربعة أضراس ثانوية. أربعة
أضراس عقل. اختلالات في عدد الأسنان نقص عدد الأسنان ينتج نقص عدد الأسنان بسبب فشل الأسنان في التكوّن،
وتبلغ نسبة حدوث هذا الاختلال في الأسنان الدائمة ما يقارب 3%-10% إذا تم استثناء ،
وترتفع النسبة إلى 20% في حال تم احتساب أضراس العقل، وهناك بعض حالات نقص الأسنان
التي لا يكون فيها لدى الشخص أي سنٍ، أي لا يملك أياً من الأسنان، ولكن
هذه الحالات تكون نادرة الحدوث، وتعد أضراس العقل أكثر الأضراس عرضةً للنقص، وتليها الضواحك الثانوية
والقواطع الجانبية، وتعد الإناث أكثر عُرضةً للإصابة بنقص الأسنان مقارنةً بالذكور، ولا تعد حالات نقص
الأسنان شائعةً في الأسنان اللبنية، ومن الجدير بالذكر أنّ هناك بعض المتلازمات التي ترتبط بنقص
الأسنان، ومن أهمها: خلل التنسج الأديمي الظاهر (بالإنجليزية: Ectodermal dysplasia)، وهو خللٌ وراثيٌ يصيب اثنين أو
أكثر من الأنسجة التي تتكون من الأديم الجنيني الظاهر (بالإنجليزية: Embryonic ectoderm)، ويعاني الشخص المصاب
بهذه المتلازمة من عدة أعراض مثل شعر الرأس القليل، ونقص الأسنان عن العدد الطبيعي، وشكل
الأظافر غير الطبيعي، والجبهة العريضة، ومواجهة صعوبات في التعلم. خلل التنسج الغضروفي الأديمي الظاهر (بالإنجليزية: Chondroectodermal
dysplasia)، وتنتج هذه المتلازمة من خللٍ جينيٍّ نادرٍ يؤثر في نمو العظام. (بالإنجليزية: Down syndrome)،
وتنتج هذه المتلازمة من وجود نسخةٍ إضافيةٍ من الكروموسوم رقم 21. متلازمة ريغر (بالإنجليزية: Rieger syndrome)،
وهي خللٌ يصيب العين بشكلٍ رئيسيّ، إلا أنها قد تصيب أعضاء أخرى أيضاً. زيادة عدد الأسنان وفي
هذه الحالة يكون لدى الشخص عددٌ زائدٌ من الأسنان، وتصيب هذه الحالة الأسنان اللبنيّة أو
الأسنان الدائمة، ولكنها أكثر شيوعاً في ، وتعد حالة زيادة الأسنان أكثر شيوعاً عند الذكور
مقارنةً بالإناث، ولا تتسبب زيادة الأسنان بألمٍ إلا إذا تسبب السنّ بالضغط على الفك ،
مما ينتج عنه انتفاخٌ مؤلم، وتبلغ نسبة الإصابة بزيادة عدد الأسنان ما يُقارب 1%-3%، وتكون
هذه النسبة أكبر عند الآسيويين، وهناك بعض المتلازمات التي ترتبط بزيادة عدد الأسنان، ومنها ما
يأتي: خلل التنسج الترقوي القحفي (بالإنجليزية: Cleidocranial dysplasia)، ويؤثر هذا الخلل خاصةً في تكون العظام والأسنان. خلل
التنسج القحفي الكُردوسيّ (بالإنجليزية: Craniometaphyseal dysplasia)، وهو خلل وراثيّ نادر يؤدي إلى زيادة سمك عظام
الجمجمة ونهايات عظام الأطراف. متلازمة أبير (بالإنجليزية: Apert's syndrome)، وهو خلل ناتج عن انغلاق عظام الرأس
قبل موعدها، مما يؤدي إلى خلل في شكل الوجه والرأس. المحافظة على نظافة الأسنان للمحافظة على الأسنان
لا بد للشخص من تفريش أسنانه مرتين في اليوم على أن لا تقل المدة المستغرقة
في تفريش الأسنان عن دقيقتين، ويُنصح باستخدام فرشاة أسنانٍ ناعمة الشعيرات وصغيرة الرأس، ومعجون أسنانٍ
يحتوي على الفلورايد، ويجدر عدم غسل الفم بالماء مباشرة بعد الانتهاء من ، وذلك لإتاحة
الفرصة للاستفادة من الفلورايد، بالإضافة لاستخدام للتنظيف بين الأسنان مرةً في اليوم، ومن الممكن
استخدام المحتوي على الفلورايد، ولكن يُمنع استخدامه مباشرةً بعد تفريش الأسنان، وتجدر الإشارة إلى
ضرورة الانتظار لـ30 دقيقةً قبل الأكل والشرب بعد استخدام غسول الفم. المراجع ^
Matthew Hoffman (14-11-2017), ، www.webmd.com, Retrieved 30-11-2017. Edited. ^
[Teeth facts and figures ""], www.nhs.uk,25-11-2015، Retrieved 8-12-2017. Edited. ^ , JADA,
January 2006, Issue 137 , Page 127 . Edited. ^ Michael Friedman (24-5-2016), ،
www.webmd.com, Retrieved 8-12-2017. Edited. Brad W. Neville, Douglas D. Damm, Angela C. Chi (2015),
, Amsterdam, Netherlands: Elsevier Health Sciences, Page 72, Part 2. Edited. ^
, www.columbia.edu, Retrieved 10-12-2017. Edited. Kara N Shah (24-2-2016),
، emedicine.medscape.com, Retrieved 10-12-2017, Edited. Kevin Berman (23-7-2015), ، medlineplus.gov, Retrieved 10-12-2017. Edited. David
Zieve (8-1-2015), ، medlineplus.gov, Retrieved 10-12-2017. National Institute of Child Health and Human Development, ،
medlineplus.gov, Retrieved 10-12-2017. , ghr.nlm.nih.gov,6-12-2017، Retrieved 10-12-2017. Edited. Christine Frank (8-11-2017), ، www.healthline.com, Retrieved 10-12-2017.
Edited. , ghr.nlm.nih.gov,6-12-2017، Retrieved 10-12-2017. Edited. , ghr.nlm.nih.gov,6-12-2017، Retrieved 10-12-2017. Edited. Chad Haldeman-Englert (1-8-2015), ،
medlineplus.gov, Retrieved 10-12-2017. Edited. , www.nhs.uk,25-11-2015، Retrieved 10-12-2017. Edited.

المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده