التقويم الهجري والميلادي






محتويات التقويم الهجري والميلادي يستخدم التقويمين الهجري والميلادي من أجل تحديد التاريخ الزمني، والمناسبات، والأحداث التي
تجري حول العالم، إلا أنّ التقويم الميلادي هو المستعمل في معظم دول العالم الغربي والعربي،
في حين أنّ التقويم الهجري يستخدم لتحديد الأشهر والمناسبات الدينية، كشهر رمضان، وذي الحجة، وشوال،
وعيد الأضحى، وعيد الفطر، وليلة الإسراء والمعراج، والمولد النبوي. التقويم الهجري التقويم الهجري أو التقويم الإسلامي، هو
تقويم قمري، يعتمد على دورة القمر في تحديد الأشهر، ولا بد من الإشارة إلى أنّ
هذا التقويم أنشأه الخليفة الراشدي عمر بن الخطاب، إذ جعل هجرة النبي محمد صلى الله
عليه وسلم في الثاني عشر من ربيع الأول من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة مرجعاً
للسنة الأولى فيه، ولذلك سمي هذا التقويم بالتقويم الهجري، علماً أنّ أسماء الأشهر في هذا
التقويم كانت مستعملة منذ العصر الجاهلي واستمرت حتى الوقت الحالي. السنة الهجرية تتكون السنة الهجرية من اثني
عشر شهراً قمرياً، حيث يبلغ عدد أيام الشهر الواحد 29 أو 30 يوماً، وبذلك يبلغ
عدد أيام هذه السنة 354 يوماً، ليكون الفارق بينها وبين السنة الميلادي 11 يوماً، الأمر
الذي يمنع التقويمين من التزامن، مما يجعل التحويل بينهما أمراً صعباً لدى الكثيرين. أشهر السنة الهجرية
محرّم: وهو أول شهور السنة الهجرية، وهو أحد الأشهر الأربعة الحرم، وسمي بذلك لأن العرب
قبل الأسلام كانت تحرم القتال فيه. صَفَر: وهو الشهر الثاني من السنة الهجرية، وسمي بذلك
لأن ديار العرب كانت تخلو من أهلها بسبب الحروب، أو لأن العرب كانوا يغزون القبائل
فيه ويتركون ما لا متاع معه، أي من هو صفر المتاع. ربيع الأول: وهو الشهر
الثالث من هذه السنة، وسمي بذلك لأنه يأتي في أول الربيع. ربيع الآخر: وهو الشهر
الرابع من السنة، وسمي بذلك لأنه تبع شهر ربيع الأول. جمادى الأولى: وهو الشهر الخامس،
وسمي بذلك لأنه جاء في فترة الشتاء، حيث كان الماء متجمداً. جمادى الآخرة: وهو الشهر
السادس، وسمي بذلك لأنه تبع جمادى الأولى. رجب: وهو الشهر السابع، كما أنه أحد الأشهر
الحرم، وسمي بذلك لأن الرماح كانت ترجّب من الأسنة، أي تنزع منها، فلا يحدث قتال.
شعبان: وهو الشهر الثامن، وسمي بذلك لأن الناس فيه يتفرقون طلباً للماء، أو للحروب والإغارات.
رمضان: وهو الشهر التاسع، وهو شهر صوم المسلمين، وسمي بذلك لشدة وقع الشمس فيه وقت
تسميته. شوال: وهو الشهر العاشر، وأول يوم فيه هو عيد الفطر، وسمي بذلك لأن النوق
فيه تشول أي ينقص حليبها ويجفّ بسبب حملها. ذو القعدة: وهو الشهر الحادي عشر، وأحد
الأشهر الحرم، وسمي بذلك لأن العرب كانت تقعد فيه عن الترحال والغزو. ذو الحجة: وهو
الشهر الثاني عشر، وأحد الأشهر الحرم، وسمي بذلك لأن العرب كانت تحج فيه قبل الإسلام. التقويم
الميلادي يعرف التقويم الميلادي باسم التقويم الغربي، أو التقويم الغريغوري نسبة إلى البابا غريغوريوس الثالث عشر،
وهو بابا روما في القرن السادس عشر، أو التقويم المسيحي وقد سمّي بذلك لأن عدّ
السنين فيه بدأ من سنة ميلاد المسيح عليه السلام، وذلك بناءً على ما ورد من
الراهب الأرمني دنيسيوس الصغير. السنة الميلادية إنّ السنة الميلادية هي سنة شمسية أي أنّها تمثل دورة كاملة
للشمس، ومدة تلك الدورة اثني عشر شهراً، وكل شهر 30 أو 31 يوماً ما عدا
شهر شباط فهو 28 يوماً ومن الممكن أن يأتي 29 يوماً حيث تسمى هذه
السنة بسنة الكبيسة، وبذلك يعادل عدد أيام السنة 365 يوماً في السنة العادية، و366 يوماً
في السنة الكبيسة. أشهر السنة الميلادية يعود أصل تسمية الأشهر الميلادية إلى التّسمية الرومانية، وهذه الأشهر هي:
يناير: وهو الشهر الأول من السنة، وسمّي بذلك نسبة إلى janus إله البدايات الزمنية عند
اليونان والرومان. فبراير: وهو الشهر الثاني، وسمّي بذلك نسبةً إلى كلمة febra، وتعني باللاتينية التطهير،
حيث كان الناس يحتفلون بأعياد التطهير، ويغتسلون وسط طقوس وثنية. مارس: وهو الشهر الثالث، وسمّي
بذلك نسبةً إلى إله الحرب عند الرومان. أبريل: وهو الشهر الرابع، وسمّي بذلك نسبةً إلى
كلمة avril، التي تعني الربيع. مايو: وهو الشهر الخامس، وسمّي بذلك نسبةً إلى maya والدة
الإله عطارد. يونيو: وهو الشهر السادس، وسمّي بذلك نسبةً إلى كلمة jonious، التي تعني باللاتينية
الشباب، حيث كان الشباب يحتفلون فيه بأعيادهم. يوليو: وهو الشهر السابع، وسمّي بذلك نسبةً إلى
الإمبراطور الروماني يوليوس قيصر. أغسطس: وهو الشهر الثامن، وسمّي بذلك نسبةً إلى الإمبراطور الروماني أوغسطس،
وهو ابن القيصر يوليوس بالتبني. سبتمبر: وهو الشهر التاسع. أكتوبر: وهو الشهر العاشر. نوفمبر:
وهو الشهر الحادي عشر من السنة. ديسمبر: وهو الشهر الثاني عشر من السنة.


المصدر


مواضيع ذات صلة
مقالات مفيده